شكاوي الاتصالات

اعطال الانترنت الدائمة من المصرية للاتصالات بني سويف

كان جزاء فسخى التعاقد مع شركة دى ايديدت للانترنت على الخط الارضى رقم 0822148399 التابعة للمصرية للاتصالات وتعاقدى مع فودافون كبديل ان قامت المصرية للاتصالات بتعمد اختلاق الاعطال لتشويه صورة الشركة المتعاقد معها الاخيرة لاجبارى للعودة للشركة الاولى وهى دى ادىده ولما لم يفلحوا لجؤ الى رفع قيمة يناير وابريل الى 140 الضعف بدون وجه حق وعلى مدى سنواتى السابقة لم تزيد قيمة الفاتورة عن 70 جنيه باى شكل من الاشكال مع العلم باننى اقيم بمفردى ولا يستخدم التليفون غيرى سوى اننى استخدمه فقط ايام 28 و29 من كل شهر للاستعلام عن وصول مرتبى على بنك مصر على رقم 19888 ومن غير المعقول ان اتصل على الرقم السابق ذكره 46 مرة كما هو مبين بلفاتورة كما اننى ليس لدى اى اتصال مع احد على الارقام المحلية كما وردبلفاتورة استنفاذ 300 مكالمة مجانية ومكالمات ذائدة بقيمة 28 جنيه كما انه ليس للتليفون الارضىفائدةسوى النت فقط لا غير ولا يوجد احد يستخدمه فى المكالمات مع العلم انه اكثر من مرة تم ضبط موظف الاعطال ويدعى فرج يقتحم خطى من الكابينة او السنترال وهدده بتقديم شكوى ان لم يتوقف با لله عليكم اغيثونا من تعند سنترال بنى سويف العمومى وان لم احصل على حقى ساقوم بفصل التليفون الارضى والنت *للتواصل محمول رقم/01008146598 اقيم فى ش 2المتفرع من شارع الحسينى بمقبل الجديد بجوار المستشفى الجامعى منزل الحاج على طه ببنى سويفوتفضلوا بقبول فائق الاحترام

شاهد ايضاً شكاوي متعلقة على موقع شكاوي المواطنين:

Advertisements
الدولة: مصر | المنطقة او المحافظة: بني سويف

اضيف بتاريخ: Tuesday, April 25th, 2017 في 20:59

كلمات شكاوي المواطنين: , ,

ردود to “اعطال الانترنت الدائمة من المصرية للاتصالات بني سويف”

  1. احمد محمد احمد محفوظ
    06/07/2017 at 16:33

    انا تم تركيب خط تلفون وتم الشتراك فى النت ولم يتم تشغيل الخط لى نت ويتم محسبتى من اول الشهر يرت حد من شركه دى ام دتا يجى يشوف الموضوع

اترك تعليقاًً أو حلاً لهذه الشكوى


إخلاء مسؤولية: موقع شكاوي المواطنين غير تابع لاي جهة حكومية في اي دولة، ولا يتحمل موقع شكاوي وهموم المواطنين باي شكل من الاشكال المسؤولية عما ينشر من شكاوي على صفحاته .. وكل ماهو منشور وما يتم نشره يقع تحت المسؤولية الادبية والقانونية لمقدم الشكوى وكاتبها سواء ورد في التعليقات او في محتوى الشكاوي نفسها